الافتتاحية

من أجل كل العرب

شارك

علي المرعبي : إن إطلاق هذا المشروع الاعلامي العربي والفرنسي من باريس يشكل بداية لعودة الحضور الإعلامي العربي في فرنسا، بعد سنوات طويلة من الغياب لأسباب متعددة. وتكمن أهمية هذه العودة الاعلامية من هنا، وفق رؤيتنا للدور والحضور الفرنسي على الصعيد العالمي، وأهمية العلاقات الفرنسية ـ العربية التي نتمنى ان تكون دائماً مستقرة ومتطورة.

هذه المجلة أطلقنا عليها اسم “كل العرب” لأننا نريدها ان تعبر فعلاً عن كل العرب، وان تدافع عن كل العرب، وان تساهم بعلاقات إيجابية وبناءة عربية ـ فرنسية و عالمية، لأننا في دفاعنا عن القضايا العربية العادلة والمشروعة لن ندخل في سياسة محاور الأنظمة العربية، التي نتطلع ان ترتقي عن هذه الحالة المؤسفة.

مجلة “كل العرب” ستكون باللغة العربية وستصدر مطلع كل شهر، وسيكون معها ملحقاً باللغة الفرنسية إسمه “الدبلوماسي العربي” ، الذي سيخصص بشكل أساسي لطرح القضايا العربية للرأي العام الفرنسي.

نعرف ان هذا المشروع ليس بالسهل، وان له اعباءً كثيرة مادية و تقنية وموضوعية. ولكننا نعتمد على إمكانياتنا الذاتية وسوق الإعلانات، وعلى خيرة من الإعلاميين والكتاب والأصدقاء العرب الذين سيثرون المجلة بعملهم التطوعي بالموضوعات والآراء الجادة والجيدة.

كما ان الملحق “الدبلوماسي العربي” باللغة الفرنسية، سيكون من مهامه تغطية أنشطة وفعاليات السفارات العربية واليونسكو ومعهد العالم العربي والمراكز الثقافية، وإيصالها للجمهور الفرنسي والدوائر الحكومية ووسائل الإعلام الفرنسية والأحزاب والنقابات.

وسنعمل من خلال “كل العرب” وملحق ” الدبلوماسي العربي” على تعزيز العلاقات المتوازنة والمتكافئة بين فرنسا والدول العربية، وبما يخدم مصالح كلا الطرفين.

نلتزم أمام القراء بالدفاع عن القضايا العربية العادلة و المشروعة، و أننا سنكون دائما الى جانب شعبنا في كل الاقطار العربية، بحقهم بالعلم و العمل و الاستشفاء و الحياة الحرة الكريمة، و ان الديموقراطية و التعددية ضرورة لا بد منها لبناء الدولة الوطنية، و ارساء قواعد التعاون الايجابي بين كافة الدول العربية للانتقال الى صيغ اتحادية، تكون السبيل نحو وحدة عربية شاملة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى