كل الفنون

مهرجان لوكارنو السويسري في دورته الخامسة والسبعين

شارك

على مدار الأعوام ومع اختلاف الأجيال التي مارست صناعة الأفلام، تغيّر مهرجان لوكارنو السينمائي مُنتبها لتبدّل الأزمنة، ولكنه لم يفقد مُبرر وجوده، أي الاحتفال الكبير بالسينما، بمزيجها الفريد من الماضي والحاضر والمستقبل. أما هذا العام – الذي يحتفل فيه المهرجان بتنظيم دورته الخامسة والسبعين – فليس استثناءً.

هناك الكثير مما يُحتفى به في هذه المدينة الصغيرة الخلابة الواقعة على أطراف بحيرة ماجوري، في كانتون تيتشينو الناطق باللغة الإيطالية. فهي أول دورة كاملة له منذ عام 2019 وبداية جائحة كوفيد – 19. وقد عاد مُخرجو الأفلام وصنّاع السينما وهواة الفن السابع من وراء البحار، كما أن الفنادق محجوزة بالكامل وجميع المواقع استأنفت العمل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى