كل السياسة

استبدال كسوة الكعبة المشرفة

شارك

تمت مساء أمس، بمكة المكرمة عملية استبدال كسوة الكعبة المشرفة وسط حفاوة بالغة فيما لهجت الألسن بالدعوات لله رب العالمين في مشهد يأسر العيون و القلوب إجلالا وتعظيما لقبلة المسلمين.

ويتكرر مشهد استبدال كسوة الكعبة المشرفة كل عام، ويحظى أول بيت وضع للناس في الأرض “الكعبة المشرفة” بالتعظيم منذ وضع قواعده سيدنا إبراهيم الخليل وابنه سيدنا إسماعيل عليهما السلام بأمر من الله عز وجل، ولم تنل بقعة في الدنيا ما نالته الكعبة المشرفة من المحبة و التقديس والإجلال فإلى شطرها يولي المصلون وجوههم و إلى رحابها تهوى أفئدة العابدين.

وبدأت مع غروب اليوم الجمعة الأخير من عام 1443 هجرية تحضيرات نقل الكسوة الجديدة للكعبة المشرفة وسط منظر مهيب وفي موكب عظيم تقدمت الكسوة الجديدة صوب المسجد الحرام لتكتسي الكعبة المشرفة ثوبها الجديد إجلالا وتعظيما لله عز وجل.

وبكل فخر تسارعت خطى حاملي الكسوة إلى الكعبة المشرفة للمشاركة في عملية الاستبدال ليتم إنزال حلة تحمل أحداث عام مضى و لترتفع أخرى لتسجل أحداث عام جديد.

وتشرف رئاسة الحرمين على حياكة و تطريز و تجهيز ثوب الكعبة المشرفة والذي تبلغ كلفته سنويا 25 مليون ريال سعودي .. عبر العديد من الأقسام المختلفة و باستخدام الآلات الحديثة بمجمع الملك عبد العزيز لكسوة الكعبة المشرفة فيما يصل عدد العاملين على صناعتها 220 صانعا و إداريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى