كل الاقتصاد

ثقة الشركات في بريطانيا تتراجع وسط مخاوف الركود

شارك

تراجعت ثقة الشركات في بريطانيا خلال شهر يوليو الجاري وسط مخاوف بشأن الركود الاقتصادي في البلاد.
وذكرت مجموعة لويد بانكينج للخدمات المصرفية أن مؤشرها لثقة الشركات تراجع بواقع ثلاث نقاط ليصل إلى 25 في المائة.
وانخفض المؤشر بواقع ثلاثة نقاط عن متوسطه التاريخي للمرة الأولى منذ مارس 2021، وأشارت معظم الشركات التي شاركت في الاستطلاع إلى أن الفرص التجارية ظلت مستقرة رغم تراجع الآفاق المستقبلية.
وذكرت بلومبرج أن هذه القراءة تشير إلى أن مخاطر الركود الاقتصادي واضطرابات سلاسل التوريد العالمية وارتفاع تكاليف المواد الخام قد ألقت بظلالها على النظرة المستقبلية للشركات في بريطانيا.
وأشارت الشركات الأكبر إلى مخاوفها من حدوث ركود اقتصادي، حيث أعرب ثلث هذه الشركات عن تشاؤم بشأن الأوضاع الاقتصادية، فيما أبدى أقل من النصف نظرة مستقبلية متفائلة.
وكانت الشركات الأصغر أكثر تفاؤلا، رغم أن التفاؤل جاء أقل من الشهور السابقة، كما أعربت عن قلقها بشأن ارتفاع معدل التضخم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى