كل السياسة

السودان وإثيوبيا يؤكدان حرصهما على التهدئة

شارك

أكد رئيس مجلس السيادة في السودان الفريق أول عبد الفتاح البرهان، أمس الأربعاء، الحرص على إقامة علاقات سوية ومتزنة مع إثيوبيا. جاء ذلك خلال لقائه مع مبعوثة الاتحاد الأوروبي للقرن الأفريقي أنيت ويبر، حيث تناول اللقاء التصعيد الحدودي الأخير بين البلدين، عقب اتهام السودان للجيش الإثيوبي بقتل 7 أسرى من جنوده ومدني. يأتي ذلك في وقت أكد رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد أن هناك العديد من المشاكل القائمة مع السودان، ويجب التعاون لحلها. وقال آبي أحمد في تغريدة عبر حسابه بموقع «تويتر»: إن «الثقة المتبادلة يجب أن تسود بين الخرطوم وأديس أبابا، وإنه لا يجب أن تقوم مواجهات مع السودان بسبب ضغوط خارجية». وأكد رئيس الوزراء الإثيوبي أن «الشعبين السوداني والإثيوبي إخوة، ولن نجني أي فائدة من تأجيج الفتن بين شعبينا، وبالنسبة لنا خيارنا هو السلام بين شعبينا وبلدينا الشقيقين، خيارنا هو أن تسود الثقة المتبادلة، ونحن نكن كل الاحترام للشعب السوداني الشقيق، ونؤمن بأن السودان وإثيوبيا قادران على حل جميع المشاكل والصعاب التي تواجههما بروح الأخوة الدائمة وحسن الجوار».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى