أخبار كل العرب

في يوم المرأة العالمي: تكريم عطاء المرأة العربية بباريس

شارك

في يوم المرأة العالمي: تكريم عطاء المرأة العربية بباريس

 

 

وكالة أنباء كل العرب APA:

 

لم يكن احتفالاً تقليدياً بل كان عرساً ، ذلك مساء الثلاثاء 8 آذار – مارس 2022 الذي احتضنت فيه قاعة المركز الثقافي الجزائري الشخصيات النسائية ذات العطاء والحضور المميز ليتم تكريمهن من قبل مؤسسة كل العرب بباريس ومركز ذرا للدراسات و الابحاث بفرنسا واتحاد للصحفيين و الكتاب العرب في أوروبا، لمناسبة اليوم العالمي للمرأة ، الاحتفال الذي حضره جمهور من السفراء يتقدمهم السفير الجزائري محمد عنتر داوود  و السفير اليمني رياض ياسين عبدالله، و السيدة أنيسة بومدين ارملة الرئيس الجزائري الراحل هواري بومدين، و السيدة أنيسة خضر النائب بالبرلمان الفرنسي، و الدبلوماسيين والمثقفين والإعلاميين وكل من فيه كان يقول هنيئاً للمرأة العربية في اليوم العالمي للمرأة.

ل (كل العرب ) كلمتها :

إفتتحت الاحتفالية الاعلامية ليلى قيري التي رحبت بالحضور و قدمت فقرات الاحتفالية. ثم قدمت الاستاذ علي المرعبي، الذي ألقى كلمة كل العرب هنأ فيها المرأة العربية بهذا اليوم و ثمّن فيها دورها  في المشاركة الفاعلة في ميادين الحياة المختلفة وخاصةً في المجال الثقافي والإبداع الأدبي .. كما استعرض جهود كل العرب كمجلة و وكالة أنباء و دار نشر، ومركز ذرا للدراسات و الابحاث بفرنسا، واتحاد للصحفيين و الكتاب العرب في أوروبا ، وأشار الأستاذ علي أن كل هذه الانشطة لا تمولها اي دولة ولاحزب ولا أية جهة فهي تعتمد على التمويل الذاتي فحسب.

تكريم الدبلوماسيات العربيات

ثم تابعت الإعلامية ليلى قيري بقية فقرات الاحتفال حيث ألقيت كلمات تقدير وعرفان للمرأة العربية من قبل الدبلوماسيات:

-الدكتورة منى البيتي نائبة سفير سلطنة عمان في فرنسا وفنانة تشكيلية .

– الأستاذة فاطمة محمد عثمان أحمد سكرتير أول سفارة السودان .

– الأستاذة مهيتاب مرزوق حرم السفير المصري بباريس علاء يوسف .

– الأستاذة فتحية محمود صديق حرم السفير اليمني بباريس الدكتور رياض ياسين عبد الله .

– الأستاذة ابتسام هجاك مستشارة ثقافية في السفارة الجزائرية بباريس.

ـ الدكتورة الأحوازية إلهام لطيفي باحثة في جامعة لييج / قادمة من بلجيكا.

لقد كرمت جميع الدبلوماسيات بشهادات تقديرية.

تكريم خاص

تم تكريم السيدة أنيسة بومدين حرم الرئيس الجزائري الأسبق هواري بومدين وهي من المناضلات الجزائريات خلال حرب التحرير الجزائرية، وتكريم خاص كذلك للسيدة أنيسة خضر النائب بالبرلمان الفرنسي عن مدينة ليون، بشهادة شكر وتقدير و ميدالية لكل منهما.

تكريم الأديبات المبدعات

بعدها تم تكريم الأديبات العربيات المبدعات وهن :

ـ الشاعرة العمانية سعيدة بن خاطر/ قادمة من عمان

ـ الشاعرة الإماراتية الهنوف محمد / قادمة من الإمارات

-الدكتورة منى البيتي نائبة سفير سلطنة عمان في فرنسا وفنانة تشكيلية .

ـ الروائية والشاعرة  التونسية حياة الرايس / قادمة من تونس

ـ الشاعرة التونسية رجاء الشابي / قادمة من تونس

ـ الشاعرة السورية دارين زكريا / قادمة من سويسرا .

لقد كرمن بشكل خاص  بدروع و شهادات تقديرية ولكل منهن ثلاث ميداليات.

  

تكريم الإعلاميات

وبعدها تم تكريم الإعلاميات العربيات لتاريخهم المهني الطويل واللواتي حضرن لتغطية الاحتفال بشهادة تقدير وهن :

( ليلى المر ـ ليلى قيري ـ أمل حسني ـ لويزة ناظور ـ فاطمة محمدي ـ صليحة غنام ).

كما تم توزيع العدد الجديد من مجلة كل العرب وديوان الشاعرات العربيات.

الحفل الفني الذي أشجى الحاضرين

وبعد تلك المراسيم التي بعثت الفرح والفخر في قلوب المكرمات، بدأ الحفل الفني بعزف منفرد لعازف الكمان عدنان محمد، تلاه عزف منفرد على آلة المزود التونسية التراثية للعازف عمار صكوحي .

وكان لعرض الأزياء التراثية خصوصيته في التعبير عن الجو العربي والتراث العربي الأصيل، و من ابرزهن: هجيرة و المصممة سعاد، و مليكة حمشاوي.

واختتم الحفل الفني بوصلة غناء للمطربة الفنانة سلمى الجزائرية التي أبهجت الحضور بصوتها وأدائها الرائع.

والقادم أجمل …

إن هذا الاحتفال بيوم المرأة العالمي ستليه احتفالات كل العرب بالمبدعات العربيات اللواتي لم تسمح لهن الظروف بالقدوم إلى باريس بسبب تأخر إجراءات السفرأو عدم الحصول على الفيزة وهن الشاعرة ساجدة الموسوي (نخلة العراق) والروائية الجزائرية عائشة بنور والأديبة والكاتبة فوزية رشيد و الشاعرة ناصرية البغدادي العرجة، وسوف يكرمن مع عدد آخر من الأديبات العربيات المبدعات في عاصمة عربية لاحقاً إن شاء الله.

في الختام لا يسعنا إلا أن نتقدم بالتهنئة الخالصة لكل الفاضلات و المبدعات العربيات اللواتي حظين بتكريم مؤسسة كل العرب ، والشكر لكل من ساهم في إحياء هذا الحفل وشكر خاص للمركز الثقافي الجزائري في باريس وللإعلاميين والمصورين والفنانين وكل من حضر وكل عام والمرأة العربية بخير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى