رئيس التحريرعلي المرعبي

جمع توقيعات لاطلاق سراح كارلوس

جمع توقيعات لاطلاق سراح كارلوس
شارك

حملة تواقيع لإطلاق سراح كارلوس.

مجلة “كل العرب” تضامنا مع النداء الإنساني لإطلاق سراح السيد إيليش راميريز سانشيز “كارلوس” الذي يعاني من المرض، مع تقدمه بالعمر، داخل سجنه الفرنسي في ضاحية “بواسي” الباريسية، و بسبب انتشار جائحة الكورونا داخل السجن، و بعض أعمال الشغب، تدعو المنظمات العربية السياسية و القانونية و الانسانية و النقابات و الاتحادات، كذلك كل الأشخاص المناصرين لحقوق الإنسان إلى التوقيع على هذا النداء كي نرسله لاحقا إلى السيدة وزيرة العدل الفرنسي.

نداء انساني

السيدة نيكول بلوبيه
وزيرة العدل الفرنسية
الجمهورية الفرنسية

:السيدة وزيرة العدل، تحية إنسانية وبعد

نناشدكم بإسم العدالة الإنسانية ونتقدم بطلبنا هذا، ولدينا الامل والثقة في عدالتكم، بأن تأخذوا بعين الاعتبار وخاصة انكم اتخذتم، باسم الحكومة الفرنسية قرارات عادلة وحكيمة في الافراج عن المساجين في فرنسا، بسبب تفشي وباء الكورونا العالمي، وتعلمون جيدا بالأوضاع الصحية في السجون الفرنسية وعدم توفر العناية الصحية اللازمة، وخطر تفشي هذا الوباء بين السجناء وما سيؤدي الى كوارث صحية بينهم.

نطالبكم باسم العدالة في هذه الظروف الاستثنائية بالأفراج عن السيد ايليش راميريز سانشيز والملقب بكارلوس، المسجون منذ 15 اب عام 1994 وهو الان في سجن بواسي، وكما تعلمون فهناك عدة حالات واصابات خطيرة بين السجناء وتمرد الآن في هذا السجن.

السيد كارلوس مصاب منذ فترة بمرض السكري نتيجة أحد عشرة عاما من الاعتقال الانفرادي والعزلة التامة، وتجاوز الآن السبعين عاما، مما يجعله ذلك أكثر عرضة للإصابة بمرض الكورونا، ونناشدكم بالأفراج عنه وعدم الانتظار حتى وفاته في السجن.

نحن اللجان والهيئات الإنسانية نثق بإخلاص كارلوس وايمانه السياسي في الدفاع عن العدالة الإنسانية ومن اجل السلام، ونناشدكم بالأفراج عنه وترحيله الى بلده الأصلي فنزويلا، وان ذلك التزام أخلاقي وانساني على الدولة الفرنسية.

ان لجنة الدفاع عن القائد كارلوس تتقدم بطلب العفو هذا، ومستعدة في جميع مصاريف وتكاليف اقامته المؤقتة، الى ان تتم الإجراءات القانونية اللازمة وترحيله الى فنزويلا، ونناشدكم بإسم جميع منظمات حقوق الانسان وبإسم جميع المنظمات التي تدافع عن العدالة والسلام، ونطالبكم باتخاذ الحكمة واللجوء الى العدالة الإنسانية في هذه الظروف الاستثنائية.

:التواقيع

:او على ايميل المجلة الرسمي

koulalarab.paris@gmail.com

شارك برأيك وأضف تعليق

الأكثر قراءة

search

كل الحقوق محفوظة لدى مجلة كل العرب 2020 ©